آخر الأخبار
Home » أبراج » تغييرات مهمة هذا الشهر تسمح لك تأثيرات الفلك باستعادة موقعك
تغييرات مهمة هذا الشهر تسمح لك تأثيرات الفلك باستعادة موقعك

أبرز الأحداث الأسبوع الأول من شهر كانون الأول/ديسمبر 2017:
سعادة على كافة الاصعدة
مهنيًا: تتحمس للانطلاق بتنفيذ خطة او مشروع في بداية هذا الاسبوع قد تتلقى خبرا سارا يقدمه لك القمر العملاق من برج الجوزاء ومن ثم تكون عطلة اسبوع نارية بامتياز مع وجود القمر في برجك الذي يشكل مثلثا فلكيا ناريا مع الشمس في القوس فتتوضح لك الامور وتتجرأ في بدء صفحة جديدة تشجع ولا تتردد في هذه الايام الايجابية بحيث يكون الحظ الى جانبك ويعزز قدراتك وحماستك تتاح لك فرصة الدفاع عن حقك وطرح افكارك تبدو نشيطًا ومثابرًا ومجتهدًا ولا سيّما في اعمالك الروتينية. لكن قد لا تتشجع للمشاريع الجديدة بين 5و7 تحت تاثير القمر في السرطان عليك ان تخصص هذه الفترة لتصحيح الاخطاء والاهم أن تحافظ على سمعتك الجيّدة وألا تثير الشغب والبلبلة في محيطك.

عاطفيًا: يحتل الحب مرتبة عالية في حياتك ترتفع أسهمك ويعتز بك الحبيب ، فإذا كنت مرتبطًا تقوى الروابط وتتبدد الأوهام ليحل الاستقرار والوئام. اسبوع ممتاز للتعويض عن الخسائر العاطفية واستعادة مكانتك في قلب الحبيب. تكون معظم المبادرات ناجحة وربما تتوجّها بوعد أو ارتباط جدي. بوسعك العمل على إيجاد الحلقة الضعيفة في سلسلة عواطفك أو حياتك الزوجية.

أبرز الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول/ديسمبر 2017:
شهر بناء
مهنيًّا: ترحّب بك الكواكب وتعزّز شعبيتك وحظوظك مجددًا تطرأ تغييرات مهمة هذا الشهر عزيزي الأسد تسمح لك تأثيرات عطارد الشمس والزهرة في القوس الصديق باستعادة موقعك أوحتى التقدم الى موقع أفضل. تتحسن الأجواء للتنويع وللخروج من الروتين. تستعيد السيطرة على الاوضاع وذلك بقوة ذكائك وهواجسك الناشطة وتصرفاتك الحكيمة. قد تعيش بعض اللحظات المحرجة ولكن الأمر لن يكون خطرًا على موقعك شرط التحلي بالهدوء التام. إن اجواء العلاقات صافية وهي بالتالي تسمح لك بالتقارب مع الكثيرين اذا لم يكن مع الجميع. أُرفض وكن جريئًا واطلب مهلة. يكون الجو مناسبًا للجميع الموظفين وأصحاب المهن والمصالح الحرّة. يكون الشهر الاخير من العام شهرًا جميلًا يؤمن لك حماية واستقرارًا. ترتاح وتطمئن الى عودة الحياة لطبيعتها بعد ان خضت معركة اوأكثر أخيرًا. تدخل اذًا في مرحلة إيجابية وبنّاءة فتثمر جهودك وتحصد غلالًا مميّزة

عاطفيًّا: يناسبك تمامًا انتقال الزهرة الى القوس الصديق بحيث يسمح لك الوقوع في غرام الشريك مجددًا بسبب غياب ضغوط نفسية شخصية ونظرًا إلى قدرتك على استيعاب آراء الحبيب المختلفة لآرائك. أجل، أنت منفتح على الجميع ولا سيما على الحبيب وتريد إرضاءه. الجوّ يحمل ودًّا وتقاربًا وكذلك مصالحة. امّا اذا كنت عازبًا فقد تعرف لقاء مهمًّا هذا الشهر قادرًا على قلب حياتك العاطفية رأسًا على عقب بسبب الافكار الدافئة والعواطف الجيّاشة التي تفيض في داخلك. تميل الى الغرام، وقد تقع في أقراء المزيد من المصدر

No comments yet... Be the first to leave a reply!

Leave a Reply

You must be logged in to post a comment.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com