آخر الأخبار
Home » فنون » الفنانة سهير البابلي تكشف العمل التي ندمت على الاشتراك فيه
الفنانة سهير البابلي تكشف العمل التي ندمت على الاشتراك فيه

كشفت الفنانة القديرة سهير البابلي خلال لقائها في برنامج العاشرة مساءً عن مجموعة من أسرارها الفنية والأسرية وذلك أمام ابنتها الوحيدة نيفين، والتي حضرت معها اللقاء حيث قالت سهير إنها نادمة على فيلم العاطفة والجسد التي قدمته مع نجلاء فتحي ورشدي أباظة، موضحة أنها كانت صغيرة وهي تقدم هذا الفيلم، وأنها في السينما لا تعتبر نفسها متفوقة كثيرًا، لكنها تحب المسرح وتفوقت فيه، مؤكدة أنها قدمت أعمالًا مسرحية قيمة لا تنسى منها ع الرصيف ، ريا وسكينة ، عطية الإرهابية ، العالمة باشا ، الدخول بالملابس الرسمية، مضيفة أن هذه الأعمال باقية، بخاصة أن القنوات الفضائية دائمًا ما تعرض مقاطع من هذه الأعمال.

وعن تعرض مسرحية ع الرصيف للمضايقات أثناء عرضها في فترة الثمانيات من القرن الماضي، أوضحت أن المسرحية تم إغلاقها أكثر من مرة، ودائمًا ماكانت تجد المحامين يتطوعون للدفاع عنها، وعن اعتزالها أشارت أنها اعتزلت بعد أن وجدت ابنتها الوحيدة نيفين ترتدي الحجاب، وعن هذه اللحظة قالت السيدة نيفين إنها في أحد المرات ذهبت إلى والدتها في المسرح أثناء عرض مسرحية عطية الإرهابية وهي محجبة مشيرة إلى أن والدتها فرحت بها وقامت بذبح عجل بهذه المناسبة بعدها قامت سهير البابلي باعتزالها عام 1997 ..

وبشأن علاقة سهير البابلي بشادية أوضحت أن شادية فنانة كبيرة ربطتها علاقة صداقة قوية وذهبت لزيارتها خلال فترة مرضها، وكانت تحب نيفين كثيرًا، وعن سبب الخلاف بين سهير والفنان الراحل حمدي أحمد وانسحابه من مسرحية ريا وسكينة، أوضحت أنه كان معترضًا على الوقت التي تقدم فيه شادية التحية للجمهور حيث كانت تستقبل في عاصفة من التصفيق لمدة 5 دقائق وهو كان يتضايق .

أقراء المزيد من المصدر

No comments yet... Be the first to leave a reply!

Leave a Reply

You must be logged in to post a comment.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com